الرئيسية » جمال » تجميل الأسنان » الوجوه الخزفية للأسنان
تجميل الأسنان

الوجوه الخزفية للأسنان

ما هي الوجوه الخزفية؟

الوجوه الخزفية كسوات رقيقة نصف شفافة معلّقة بالأسنان. لا تناسب الوجوه الخزفية المرضى جميعهم إلا أنها البديل الأجمل لمجموعة من الحالات الطبية المتعلقة بالأسنان الأمامية وتشمل:

• الأسنان المكسورة أو الرقيقة
• الحشوات الملطخة أو المجروفة بشكل غير مرئي
• الأسنان الملطخة بشكل دائم أو التي تغيّر لونها ولا يمكن تبييضها
• الأسنان غير المستوية

ميزات الوجوه الخزفية وفوائدها

ثمة الكثير من الحسنات المتأتية من وضع الكسوات الخزفية على الأسنان الأمامية:

• لا تحتاج العملية إلى أكثر من موعدين .
• لا يتمّ نزع أكثر من كمية ضئيلة من بنية الأسنان أثناء العملية .
• الكسوات الخزفية هي أكثر مواد متوافقة بيولوجياً يمكن استخدامها إلى جانب اللثات (جزء من نسيج اللثة يحيط مباشرة بالأسنان والعظمة السنخية) .
• يتمّ الحصول على هيئة “طبيعية” فالكسوات الخزفية هي في الواقع أكثر العلاجات جمالية في طب الأسنان .

كيف يتمّ القيام بالوجوه الخزفية؟

في الموعد الأول، يتمّ تحضير الأسنان للوجوه الخزفية وأخذ طبعتها. ثمّ يتمّ إرسال الطبعة إلى المختبر حيث تصنع كلّ وجه خزفي خصيصاً بحسب تعليمات طبيب الأسنان. وتُصنع وجوه موقتة جميلة تماثل ابتسامتك الجديدة، ما يعني أنه يمكنك مغادرة الموعد الأول أفضل مما تأتي. وفي الموعد الثاني، يتمّ تثبيت الكسوات بشكل دائم على الأسنان الطبيعية.

ما الذي يمكن توقّعه؟

يمكن أن تدوم الوجوه الخزفية إلى ما لا نهاية بحسب ما يهتم بها الشخص. الوجوه الخزفية أقوى من التيجان الاصطناعية الاعتيادية ( تاج خزف كامل على معدن ) وهي تقاوم أيضاً البقع والجرف بطريقة أفضل. على المريض اتباع أسلوب نظافة فمية منتظمة في المنزل وزيارة عمليات التنظيف والفحوصات الروتينية التي نقوم بها. والغرض من ذلك التأكد من أن تبدو الوجوه الخزفية ممتازة كأنها جديدة. وثمة نقطة أخرى مهمة، وهي أنّ العادات الفمية التي تؤذي الأسنان الطبيعية، كقضم الأظافر مثلاً وفتح علب العصير ومضغ المواد القاسية قد يؤذي أيضاً الكسوات الخزفية الجديدة. متى يتمّ وضع الكسوات، ينبغي معاملتها كأسنان طبيعية. إنها تبدو مذهلة وتدوم لوقت طويل.