الرئيسية » فوائد » فوائد الحبوب » الفرق بين الشمر واليانسون
فوائد الحبوب

الفرق بين الشمر واليانسون

الشمر واليانسون

يعتبرُ اليانسون والشمر من الأعشاب العطرية المستخدميْن بصورة كبيرة في الطب الشعبيّ، وذلك بفضل احتوائها على الكم الكبير من الفوائد، كما أن آثارهما الجانبية تكاد تكون معدومة، فاليانسون والشمر من النباتات العشبية وينتميان إلى العائلة الخيمية، ويبلغ ارتفاعهما عن الأرض ما يقارب المئة سنتمتر، وهاتان العشبتان متشابهتان بشكل كبير، والفوارق بينهما ضئيلة ودقيقة، لذا يصعب على العديد من الناس التمييز بينهما.

الفرق بين الشمر واليانسون

  • اليانسون بذوره ذات حجم صغير، ورائحته نفاذة، ومذاقه حلو، كما أن لونه قريب إلى اللون البني المصفر، وفي بعض الأحيان يكون لونها بنياً.
  • الشمر، بذوره أكبر حجماً مقارنة باليانسون كما أن أطراف بذوره مدببة، ولونها قريب من اللون الأخضر الفاتح، ويتخلل طعم الشمر بعض المرار.

فوائد الشمر واليانسون

  • فوائد اليانسون:
    • يعالج الاضطرابات والمشاكل المعوية، مثل عسر الهضم والحرقان، ويساعد أيضاً في التخلص من غازات البطن.
    • يشفي من الأعراض المصاحبة لنزلات البرد، كالسعال والسيلان الأنف، ويخفف من حدة أعراض الربو وأيضاً التهاب الشعب الهوائية، ويساعد المريض على التخلص من البلغم المتواجد في الحلق والرئتين، وبالتالي يساعد المريض على التنفس بحرية.
    • ينظم الدورة الشهرية، كما أنه يقلل من الآلام المرافقة للدورة الشهرية.
    • يخلص من إعتام العين بسبب تشكل مياه بيضاء على العين، وذلك من خلال أكل ملعقة كبيرة من اليانسون بشكل يومي.
    • يقضي على الحشرات الصغيرة كحشرات شعر الرأس، وذلك من خلال تدليك الشعر بزيت اليانسون، كما أنه يساعد في علاج الجرب.
    • يحفز غدد الحليب على إنتاج الحليب، لذا على كل مرضعة تعاني من قلة كمية الحليب شرب مغلي اليانسون بصوة يومية.
    • يهدئ الأعصاب ويساعد على الاسترخاء والنوم بعمق، لذا ينصح كل من يعاني من الأرق شرب كأس من مغلي اليانسون قبل الخلود إلى النوم.
  • فوائد الشمر:
    • يساعد في التغلب على فقر الدم، وذلك بفضل احتوائه على نسبة عالية من الأحماض الأمينية، والحديد، فالحديد هو أحد مكونات الهيموغلوبين الأساسية، بينما الأحماض الأمينية تحفز الجسم على إنتاج مكونات الدم وخاصة الهيموغلوبين.
    • يليّن الأمعاء وينشط حركتها، وبالتالي يساعد على التخلص من الإمساك، كما أنه يحسن من عملية الهضم، وذلك بفضل قدرته على تحفيز المعدة على إفراز العصارة الهاضمة، وتحفيز المرارة على إنتاج المادة الصفراء، كما أنه غني بالعديد من الخصائص التي تساعد على علاج القولون العصبي وتسيطر على الإسهال، وآلام البطن.
    • يحد من نسبة الإصابة بالسرطانات وذلك لأنه غني بالقلويات والفلافونويد والفينول، فهذه المواد تمنع تكون الخلايا السرطانية في الجسم.
    • يحسن من أداء الدماغ في توصيل الإشارات العصبية إلى جميع أنحاء الجسم، ويرفع من قدرة الدماغ على إدراة القدرات المعرفية، فالشمر غني بكميات وفيرة من عنصر البوتاسيوم المهم لهذه الوظائف في الدماغ.