الرئيسية » الحمل والولادة » صحة الجنين » كيف تعرف الأم أن جنينها بخير
صحة الجنين

كيف تعرف الأم أن جنينها بخير

كيف تعرف الأم أن جنينها بخير
كيف تعرف الأم أن جنينها بخير

أوجد الله عزّ وجلّ عند كل امرأة حب غريزة الأمومة، فعندما تبشر بأنّ هناك مولوداً قادماً، تزداد اهتمامهاً بنفسها، وبأسلوب حياتها، وتحرص على أن تكون تغذيتها سليمة، فتبدأ بتناول كل ما هو مفيد لجنينها كالفواكه، الحليب، البيض، اللوز، لكن كيف لها أن تدرك أن جنينها بخير؟

علامات تبين أن جنينك بخير

  • ملاحظة الزيادة في وزنك بشكل ثابت وتدريجي: يمكنك التأكد من أن وزنك يزيد بشكلاً طبيعياً عن طريق مراجعة طبيبك الخاص، عند نهاية كل شهر من أشهر حملك، فعند ملاحظة أي خلل بالتأكيد سيخبرك طبيبك به.
  • مراقبة مستوى ضغط الدم: يعتبر ضغط الدم من أهم العوامل التي تدل على حالة حملك، فالارتفاع فيه يؤدّي إلى مضاعفات كثيرة خلال الحمل والولادة أيضاً، فإذا كان طبيعياً فإنّ هذا يدلّ على أنّك بحالة جيدة.
  • طبيعة آلام حملك وجسمك: من الطبيعي أن تشعر المرأة الحامل بآلام بجسمها خلال فترة الحمل وخاصة في أسفل الظهر، نتيجة لتوسعات تحدث في الحيض، لكن إذا شعرتِ بآلام بأسفل بطنك بشدة، فعليك مراجعة الطبيب على الفور.
  • متابعة نسبة السكر في الدم: يعتبر زيادة نسبة السكر في الدم أثناء الحمل أمراً خطيراً، إذ إنّه قد يتسبّب في زيادة احتمال التشوهات الخلقية وخاصةً إذا كانت نسبة التحكم بجلوكوز في الدم يتم بشكل سيّئ خلال الأسابيع الأولى من الحمل، كما أن ارتفاع نسبة السكري تؤدّي إلى زيادة في وزن الجنين، مما يجعل المخاض والولادة صعبة وقد تخضع الأم لعملية قيصرية لإخراج الجنين.
  • حركة الجنين: إنّ حركة الجنين تبدأ منذ لحظة تكوينه، لكن لا يمكن للأم أن تشعر بها إلّا في الشهر الخامس وخاصةً إذا كان الحمل الأول لها، إن حركة الجنين تشبه حركة الأطفال حديثي الولاة، وعليك العلم بأنّ جنينك قد يغضب ويمر بلحظات من الملل، وينام لساعات أيضاً

لكن إذا توقف حركة الجنين نهائياً فعليك مراجعة الطبيب على الفور.

عليك الانتباه إلى أن حركة الجنين منذ بداية الأسبوع الثاني والثلاثون إلى نهاية الحمل، تقل بصورة كبيرة لأنّه يبدأ يأخذ الوضعية المناسبة للولادة، ونظراً لكبر حجمه مقارنةً مع الرحم فذلك يساعد أيضاً في إعاقة حركته.

نصائح

هناك بعض الأطعمة والمشروبات عليك الامتناع عن أكلها لكي يمر حملك بأمان:

  • الشاي الأخضر يمكنك تناول كوب أو كوبان يومياً، لكن يجب عليك عدم الإفراط بتناوله.
  • المياه الغازية يجب عليك تجنب شرب المياه الغازية، وخاصةً ذات الألوان الداكنة بالأخص، لأنّها تؤدّي إلى الزيادة في الوزن، وتسبّب العديد من مشاكل الحمل.
  • التقليل من كمية الفول السوداني والمكسرات المتناولة، لأنّها تسبب الانتفاخ لك.
  • يعتبر التمر من المنشطات الرحمية لذلك يمنع بتناوله خلال فترة الحمل، بينما يوصى بتناوله قبل الولادة.
  • الأكلات الحارة والمدخنة عليكِ الامتناع عن هذه الأطعمة؛ لأنّها قد تؤدّي إلى تسمم الحمل.